• عربي
  • |
  • English
  • الصفحة الرئيسية > وباء كورونا > كوفيد-19: العراق ينتج مواد مختبرية ضرورية لفحص الحالات المشتبه بها
    كوفيد-19: العراق ينتج مواد مختبرية ضرورية لفحص الحالات المشتبه بها


     

    نجحت خلية أزمة كورونا في جامعة البصرة، وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، في انتاج امدادات مختبرية تسًرع عملية فحص الأفراد المشتبه بإصابتهم بمرض كوفيد-19.

    هذه الامدادات المختبرية هي عبارة عن مادة تشبه الجل تستخدم للاحتفاظ بمسحات عينات تؤخذ من أنف الشخص المشتبه بإصابته اثناء نقلها للمختبرات.

    وقد أسهمت المواد المختبرية المنتجة في جامعة البصرة في تسهيل عملية فحص الاف الحالات المشتبه بها في العراق، في الوقت الذي تسبب الطلب على الإمدادات والمعدات لمكافحة فيروس مرض كوفيد-19 في نقص في مخزونات الوسائط الناقلة في العالم.

    وبحسب مكتب منظمة الصحة العالمية في العراق، نجح فريق التصنيع في الجامعة بحلول الأول من  نيسان من إنتاج أكثر من 1620 وسيطاً ناقلاً للعينات، إضافة إلى 3200 مسحة أنفية تم توزيعها على مديريات الصحة في محافظات البصرة والمثنى وكربلاء وواسط.

    ووصف الدكتور سعد شاهين رئيس جامعة البصرة ما تم انجازه بأنه “ثمرة جهد جماعي بين جامعة البصرة ومنظمة الصحة العالمية وكليات أخرى مثل كلية الزهراء الطبية وكلية الصيدلة وكلية العلوم وكلية الزراعة، وجميعها في محافظة البصرة”.

    وساعدت الوسائط الناقلة التي أنتجتها الجامعة بالإضافة إلى مجموعات الناسخ العكسي (RT-PCR) التي قدمتها منظمة الصح العالمية، في تسهيل عملية فحص آلاف الحالات المشتبه بها في جنوب العراق.

    ويقول الدكتور أدهم إسماعيل، ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق  “إن نقص الإمدادات والمعدات الضرورية لجمع ونقل العينات كان من بين الأمور التي تعيق جهود احتواء فيروس مرض كوفيد-19 في العراق.”

    ويضيف “لهذا السبب نسّقت منظمة الصحة العالمية الجهود مع جامعة البصرة لإنتاج منتجات مختبرية ضرورية لفحص الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس. وقد حددنا معاً هدفاً بإنتاج الكميات التي تحتاجها البلاد”.

    بالاضافة إلى انتاج هذه المواد المختبرية، اعلنت خلية الأزمة في جامعة البصرة عن مبادرات أخرى من بينها إطلاق تطبيق الكتروني للتبليغ الذاتي عن الإصابة بفيروس مرض كوفيد-19.

    يذكر ان إنتاج مواد التطهير والتعقيم من بينها الجل المستخدم في تعقيم اليدين يتم محليا بدعم من منظمة الصحة العالمية والحكومة العراقية.

     

    زورا صفحة وزارة الصحة العراقية على فيسبوك لمتابعة احدث الاصدارات والارشادات حول فيروس كورونـا:   https://www.facebook.com/MOH.GOV.IQ/