• عربي
  • |
  • English
  • الصفحة الرئيسية > الامن > المجلس الوزاري للأمن الوطني يصدر بياناً حول الاعتداء على القوات المسلحة العراقية في الانبار
    المجلس الوزاري للأمن الوطني يصدر بياناً حول الاعتداء على القوات المسلحة العراقية في الانبار


    عقد مجلس الأمن القومي اجتماعاً طارئاً في بغداد لمناقشة الضربات الجوية الأمريكية ضد القوات العراقية التابعة للحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية وتداعيات هذا الهجوم.

    وعقب الجلسة، قال المجلس في بيان: “إن الحكومة العراقية تدين هذا العمل وتعتبره انتهاكاً لسيادة العراق. ان” هذا انتهاك خطير لقواعد عمل قوات التحالف، بما في ذلك القوات الأمريكية، في تنفيذ العمليات دون موافقة الحكومة العراقية”.

    وأضاف المجلس ان “استهدفت القوات العراقية التي تمسك جبهة مهمة على الحدود مع سوريا ضد إرهابيي داعش وهذا يعرض أمن العراق وسيادته للخطر ويهدد أمن الجميع “.

    استشهد وأصيب عشرات من أفراد القوات العراقية نتيجة لهذا الهجوم. واعتمدت القوات الأمريكية على استنتاجاتها وأولوياتها السياسية ، وليس على الأولويات التي قيمتها حكومة العراق وشعبه “.

    ان العراق قد أكد مراراً  على رفضه أن يكون ساحة معركة أو طرفاً في أي صراع إقليمي أو دولي ، وبذل جهوداً مضنية لمنع الاحتكاكات والحد من الاقتتال في بلد ومنطقة عاشت طوال عقود في جو من الصراع والتدخل والاحتلال والحروب.

    المجلس الوزاري للأمن الوطني يؤكد أن “هذا الهجوم ينتهك الأهداف والمبادئ التي تم تأسيس التحالف الدولي من أجلها، ويجبر العراق على مراجعة علاقته في الاطر الأمنية والسياسية والقانونية بطريقة تحافظ على سيادة البلد وأمنه، وبما يحمي حياة شعبه ويعزز المصالح المشتركة”.